كرسي اليونسكو للحوار بجامعة الكوفة يتعاون مع جامعة شنغهاي الصينية لتأسيس معهد كونفوشيوس لتعليم اللغة الصينية في العراق

التقى مدير كرسي اليونسكو بجامعة الكوفة الدكتور حسن ناظم عدداً من الأكاديميين والمسؤولين في جامعة شنغهاي الصينية وتباحث معهم سبل فتح أبواب التعاون بين جامعتَي الكوفة وشنغهاي من خلال إرسال الأساتذة العراقيين لتدريس العربية في الصين، وكذلك تأسيس معهد كونفوشيوس لتعليم اللغة الصينية في جامعة الكوفة.

وقد أكّد الدكتور حسن ناظم جهود كرسي اليونسكو في جامعة الكوفة للانفتاح على كافة الجامعات العالمية، وأشار في سياق حديثه إلى أن الصينيين المعنيين بالثقافة العربية يتسمون بأسماء عربية مثل الدكتور محفوظ الذي يكتب بحثاً بالعربية لمشروع كتاب يصدر عن كرسي اليونسكو، والدكتور فيصل الذي كتب بحثاً للعدد الأخير من مجلة الكوفة، وهما أستاذان صينيان في جامعة شنغهاي.

هذه الصفحة ايضا متوفرة باللغة: الإنجليزية

عن Rusel Badran

%d مدونون معجبون بهذه: