كرسي اليونسكو للحوار يشارك في ندوة افتراضية عن تعزيز التنوع الثقافي في العراق ٢٩/١٢/٢٠٢١

شارك مدير كرسي اليونسكو للحوار في جامعة الكوفة د.علاء شطنان في الندوة التي نظَّمتها وزارة الثقافة حول (تعزيز التنوع الثقافي في العراق وأثره في اثراء هويتنا الوطنية) مساء الأربعاء التاسع والعشرين من كانون الأول الجاري،  استضافت  فيها الكاردينال لويس رافاييل ساكو بطريرك بابل للكلدان في العراق الذي أكد في محاضرته على أنَّ تنوع الديانات والطوائف والمذاهب والقوميات واللغات، والاختلاط والعولمة ظاهرة عالمية، لذا يُشَكِل موضوع العيش المشترك الهاجس المشترك للشعوب، بكونه ضمان وحدة المجتمع، وتنوعه، وتماسك اللحمة الوطنية، والعيش معاً بتفاعل وتناغم.
وأضاف : لا يمكن أن تكون ثمة تعددية من دون وجود المسيحيين والمسلمين والصابئة المندائيين والإيزيديين وآخرين. هذا التنوع النوعي يُساهم في تماسك المجتمع والتواصل بمحبة. و تناول الكاردينال ساكو مواضيع عدة لها صلة في التنوع الثقافي العراق. و قد أغنى النقاش  نخب فكرية ودينية وأكاديمية من العراق ومن الخارج، بحضور  وزير الثقافة والسياحة والآثار الدكتور حسن ناظم، ومستشار رئيس الوزراء د. حسين الهنداوي.

هذه الصفحة ايضا متوفرة باللغة: الإنجليزية

عن Rusul Badran

%d مدونون معجبون بهذه: